0

في بادرة طيبة استحسنها الكثيرون، قام السيد عامل إقليم بركان والسيد محمد إبراهيمي و نائبه السيد مصطفى القاوري والعديد من الشخصيات من مختلف المتدخلين و الفعاليات ، بتدشين المنصة التجارية للقرب في إطار المساعي لإيجاد البدائل اللائقة لفئة كبيرة من الباعة الجائلين.للإسهام في تجويد الخدمات دون المساس بالمنظر العام للمدينة والعمل في ظروف أليق.

إن هذه الدينامية ستعود بالنفع على الجميع ، إذا تم استكمال باقي الإجراءات المتعلقة باللوجستيك والتوزيع -كما وعد بذلك السيد محمد إبراهيمي- فكلنا أمل في استكمال كل الأوراش التي تم فتحها أو هي في طور الإنجاز ، لتحقيق المكتسبات وأولاها كسب رهان مدينة أنيقة ، هادئة ولكن في الوقت نفسه تعرف رواجا اقتصاديا وتجاريا.

إرسال تعليق

 
Top