0
أفاد مصدر من ولاية أمن وجدة أنه جرى أول أمس الثلاثاء، 24 أبريل الجاري، فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة، لتحديد ظروف وملابسات إقدام طالبة جامعية، على محاولة الانتحار بإلقاء بنفسها من الطابق الثالث، بالحي الجامعي بمدينة وجدة.

إنتحار طالبة جامعية بوجدة و ذلك بعد أن طالتها محاكمة جماهيرية : أقدمت طالبة جامعية على محاولة للإنتحار، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، في حدود الساعة الواحدة والنصف، حيث ألقت بنفسها من الطابق الثالث، بالحي الجامعي بمدينة وجدة، قبل أن يتم نقلها على وجهة السرعة إلى مستشفى الفرابي.

وأضاف المصدر أن المعطيات الأولية للبحث تؤكد أن سبب إقدام الضحية على إلقاء نفسها من نافذة غرفتها، يعود بالأساس إلى خلاف ذي طبيعة شخصية مع عدد من زميلاتها بنفس السكن الجامعي، وهي المعطيات التي أكدتها تصريحات الضحية نفسها وكذا أربعة من زميلاتها بالسكن الجامعي، واللواتي نفين في المقابل وقوف أية أسباب أخرى وراء هذه الواقعة.

و كانت بعض المصادر الطلابية و المنابر الإعلامية، قد أشارت إلى أن الطالبة التي حاولت الإنتحار بعد ظهر يوم الثلاثاء، في حدود الساعة الواحدة والنصف، بعد أن ألقت بنفسها من الطابق الثالث، كان قد طالتها ليلة الثلاثاء محاكمة “جماهيرية”، داخل الحي الجامعي، وهي المعطيات التي نفاها المصدر الأمني بشكل قاطع، مؤكدا على أن التحريات لا زالت مستمرة لتحديد باقي الملابسات المحيطة بهذه القضية.

حسب المعطيات المتوفرة من مصادرنا فالطالبة تبلغ من العمر 21 سنة، تنحدر من مدينة بركان، تقطن الطابق الثالث بالجناح “ ب “ التابع للحي الجامعي بوجدة.

إرسال تعليق

 
Top