0
توج فريق اتحاد طنجة لكرة القدم، بلقب البطولة الاحترافية لكرة القدم، للمرة الأولى، في تاريخه، بعد أن ضمن، صدارة ترتيب الدوري، اليوم السبت، بفوزه، على المغرب أتلتيكو تطوان، بهدفين لهدف، مستغلاً تعثر الوداد بهدف لمثله أمام أولمبيك آسفي.

ودخل الفريق الطنجاوي بقوة في أجواء المباراة ، منذ صافرة البداية، محاولا تسجيل هدف التقدم، غير أن دفاع الفريق التطواني كان أكثر صلابة، وعلى عكس مجريات اللعب، استطاع الفريق التطواني، من توقيع، هدف التقدم، في الدقيقة 28، عن طريق السينيغالي، مرتضى فال، وهو الهدف الذي انتهى على إيقاعه النصف الأول من النزال.
في الشوط الثاتي، بحث الفريق الأزرق على شباك اليوسفي لمعانقة اللقب، و كان له ذلك، حيث سجل هدفين إثنين، وقعهما كل من أحمد شنتوف، في الدقيقة 48، وحمزة الموساوي (ضد مرماه)، في الدقيقة 60، لتنتهي المباراة بانتصار طنجة بهدفين إثنين مقابل هدف وحيد. واستغل الفريق الطنجاوي، تعادل الوداد بميدان أولمبيك آسفي، بهدف لمثله.
بنتيجة التعادل، أنهي القرش المسفيوي، حملة الوداد للدفاع  على اللقب.
 وانتهى الشوط الأول من المباراة، بالتعادل بدون أهداف، غير أن الفريق المسفيوين فاجأ الضيف الودادي، بهدف مبكر في الجولة الثانية، وبالضبط، في الدقيقة 62 بواسطة اللاعب توني إدجو، في هدف بعثر أوراق الفريق الأحمر، ومنذ ذلك حين، فرض الوداد سيطرة تامة على مجريات اللعب، وهي السيطرة التي أثمرت هدق التعادل، بواسطة إسماعيل الحداد، في الدقيقة 83، مستغلة طرد لاعب آسفي، كمال أيت الحاج منذ الدقيقة 68.
 وبهذه النتجية، ضمن اتحاد طنجة صدارة سبورة الترتيب، برصيد 52 نقطة، متبوعا بالوداد البيضاوي، بفارق 4 نقاط، وبرصيد 48 نقطة.
و في مباراة أخرى فاز فريق الرجاء على نهضة بركان بهدفين لهدف.
انهى الرجاء الشوط الاول متقدما بهدف لصفر سجله بنحليب في الدقيقة الخامسة.
و في الشوط الثاني تمكن الفريق البرتقالي من العودة من خلال تسجيل هدف التعادل عبر الطوغولي لابا كو دجو ، لكن دايو سجل هدفا في مرمى فريقه بعد ان تصدى المحمدي لتسديدة حذراف (هدف مشكوك فيه) لتنتهي المباراة بفوز الرجاء 2-1.
بهذا الفوز الرجاء يحتل المركز السادس ب 42، فيما يحتل نهضة بركان المركز التاسع ب 38 نقطة.

إرسال تعليق

 
Top