0
ضمن فريق المغرب التطواني البقاء ضمن أندية القسم الأول للبطولة الاحترافية على بعد دورتين من النهاية، بعد فوزه امس السبت على ضيفه الكوكب المراكشي بهدف للاشيء، فيما حقق سريع وادي زم ثلاث نقاط ثمينة بميدانه على حساب أولمبيك آسفي بهدف دون رد.

وسجل الهدف الوحيد في المباراة التي جمعت بين المغرب التطواني والكوكب المراكشي على أرضية ملعب سانية الرمل بتطوان، أنس جبرون في الدقيقة 57، ليرفع فريق “الحمامة البيضاء” رصيده إلى 36 نقطة في المركز العاشر ويبتعد عن صراع البقاء، فيما ظل الكوكب المراكشي في المركز ال13 بعد أن توقف رصيده عند 29 نقطة إلى جانب شباب الريف الحسيمي الذي تأجلت مباراته مع الرجاء البيضاوي، لالتزام الفريق الأخضر بمسابقة كأس الكونفدرالية الافريقية، وشباب أطلس خنيفرة الذي انهزم اليوم أمام اتحاد اتحاد الفتح الرياضي بأربعة أهداف لواحد.

من جهته انتزع فريق سريع وادي زم ،المنتشي بفوزه على الرجاء البيضاوي بثلاثة أهداف لواحد برسم مؤجل الدورة ال24، فوزا ثمينا على ضيفه أولمبيك آسفي في المباراة التي جرت بالملعب البلدي بوادي زم، وقوى حظوظه من أجل البقاء ضمن أندية الصفوة. وسجل هدف فريق مدينة “المقاومة” اللاعب مراد جيبور في الدقيقة 9، ليرفع رصيد فريقه إلى 34 نقطة، ويرتقي للمركز ال11، قبل أن يستقبل في الدورة المقبلة شباب أطلس خنيفرة أحد الأندية المهددة أيضا بالنزول، فيما تراجع الفريق المسفيوي للمركز السادس، بعد أن توقف رصيده عند 42 نقطة. أما الراسينغ البيضاوي الذي غادر قسم الكبار فقد انهزم بميدانه أمام الجيش الملكي بهدفين لواحد، سجلها للجيش سعيد بودراري (د28)، وابراهيم البزغودي (د46)، فيما وقع هدف “الراك” محمد واتارا (د23).

إرسال تعليق

 
Top
-----
-----